قمة مجموعة البنك الدولي للشباب لعام 2021: تعافٍ قادر على الصمود للبشر وكوكب الأرض

شاهد الاعادة

قمة مجموعة البنك الدولي للشباب لعام 2021: تعافٍ قادر على الصمود للبشر وكوكب الأرض

تابعوا الحدث على تويتر باستخدام #WBGYouthSummit

قمة الشباب، التي أطلقت عام 2013، هي فعاليةُ سنوية تُنظِّمها مجموعة البنك الدولي للتحاور مع الشباب على الصعيد العالمي بشأن أكثر الموضوعات إلحاحا التي يواجهها جيلنا. وتتبع القمة شبكة الربط فيما بين الشباب (Y2Y)، أكبر منظمة للمتطوعين في مجموعة البنك، وتهدف إلى تحفيز وتمكين الشباب داخل المجموعة وخارجها. وتتمثل الأهداف الرئيسية لقمة الشباب في: 

  • تمكين الشباب من استكشاف الأفكار المُبدِعة للتصدي للتحديات الإنمائية
  • تزويد الشباب بالأدوات اللازمة لبناء مشروعات مُؤثِّرة والمشاركة فيها
  • تشجيع الحوار بين الشباب ومجموعة البنك الدولي وأصحاب المصلحة الرئيسيين الآخرين على الصعيد العالمي

سينصب محور تركيز المناقشات في قمة 2021 على تحقيق التعافي القادر على الصمود للبشر وكوكب الأرض. وقد سلَّطت الصعوبات الاقتصادية، وضياع الأرواح، والمعاناة الإنسانية العالمية منقطعة النظير من جراء جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) الضوء على أوجه النقص والقصور في مجتمعنا وأذكت الدعوة إلى تحرك عملي يشمل الجميع ويتسم بالاستدامة. وينصب محور تركيز المناقشات في قمة الشباب 2021 على الفرص المتاحة لحوار عالمي يُؤكِّد على دور الشباب في معالجة آثار تغير المناخ واستكشاف التدابير والفرص من أجل تحقيق تعافٍ قادر على الصمود للبشر وكوكب الأرض.

  • تعافٍ محوره الإنسان يهدف إلى تعزيز الرفاهة والاحتواء من خلال خلق الوظائف، والتدريب على المهارات، والتعليم المنصف، وفي الوقت نفسه معالجة عدم المساواة بين الأعراق، وتيسير الحصول على المسكن والرعاية الصحية، وتهيئة الفرص للدول الهشة للاستفادة من التمويل والإسهام في الحوار بشأن سبل تخفيف آثار تغير المناخ.
  • تعافٍ محوره كوكب الأرض يُركِّز على تقليص بصمة الكربون عن طريق التشجيع على تقليل المخلفات من خلال التحول الأخضر التدريجي من أجل الحد من الآثار السلبية للنزعة الاستهلاكية. ويشدِّد على الاستثمارات في مشروعات البنية التحتية المستدامة، وسن التشريعات اللازمة لمنع المزيد من فقدان التنوع الحيوي، وتشجيع الإنتاج المحلي بغية اختصار سلاسل الإمداد، وتحفيز الصناعات على تعزيز أهداف التنمية المستدامة.

انضم إلينا في مناقشة حية على الهواء في 9 و10 يونيو/حزيران

تأكَّد من الاشتراك للحصول على تذكير بالبريد الإلكتروني!

 

جدول الأعمال 9 يونيو/حزيران
  • كيليان كوفي، المدير، قمة مجموعة البنك الدولي للشباب 2021

لقد أبرزت جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) الحاجة الملحة للإسراع إلى الاستجابة والتصدي لجائحة عالمية أخرى، وهي تغيُّر المناخ. وكشفت الأزمتان على العلاقة الوثيقة بين صحة كوكبنا وصحة البشر، الأمر الذي يتطلب تعافيا قادرا على الصمود لصالح البشر وكوكب الأرض. وسيناقش المتحدث الرئيسي في الجلسة السبب في أن القيام بجهد تعاوني من أجل تعافٍ قادر على الصمود في وجه الأزمات واجب أخلاقي وضرورة اقتصادية. 

انضم إلينا للدردشة مع الفائز في مسابقة قمة الشباب لعام 2019 حيث يناقش كيف يعمل تطبيق النقل الخاص به على تشكيل سهولة النقل وإمكانية الوصول إليه في إفريقيا.

  • Hope Ndlovu، الفائز في مسابقة قمة الشباب 2019، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي، Tuverl

تتطلب إعادة البناء على نحو أفضل تدارس كل العناصر الأساسية لتحقيق تعاف قادر على الصمود، كل منها متميز وقائم بذاته لكنها إذا تضافرت تتيح أداةً قوية لمعالجة تغير المناخ والحد من تداعيات جائحة كورونا. وسيناقش المتحدثون المكونات الحيوية لتعاف قادر عل الصمود مثل اللقاحات (التوافر والأنماط الفكرية السائدة، إلخ)، والاحتواء (المساواة والإنصاف)، والتعليم والتدريب على المهارات، وتغير المناخ وتأثيره على البنية التحتية، والتمكين من أجل الصمود في وجه الأزمات والتكيف من أجل تعاف قادر على الصمود.

  • موتوكو أيزاوا، الرئيسة، مرصد البنية التحتية المستدامة
  • ماثيو كلين، مدير الشراكات الحكومية الدولية في كورسيرا
  • معالي سعيد النظاري، المدير العام للهيئة الاتحادية للشباب في الإمارات العربية المتحدة
  • مدير الجلسة: أبيغيل إيراه، مساعدة برامج (الوكالة الدولية لضمان الاستثمار)

لقد كانت هناك زيادة في مشاركة الشباب في أنشطة مكافحة تغير المناخ في كل أنحاء المعمورة، وهو دليل على أهمية أصوات الشباب ومبادراتهم. ومع أنه بُذِلت بالفعل جهود كثيرة، لا يزال يوجد مجال للشباب للاضطلاع بأدوار حيوية في مجال الحد من آثار تغير المناخ والتكيف معها. وفي هذه المناقشة الرئيسية، ستناقش المتحدثة الرئيسية السبب في أن تمكين الشباب ضروري لتحقيق تعاف قادر على الصمود، وما الذي يتطلبه تمكين الشباب، وكيف تقوم بتمكين الشباب من خلال دورها.

  • الدكتورة ساندي أوكورو، النائبة الأولى للرئيس والمستشارة القانونية العامة ونائبة الرئيس لشؤون التقيد بالأنظمة، مجموعة البنك الدولي

لقد أدت جائحة كورونا إلى تفاقم الفجوة الرقمية القائمة بالفعل، تاركةً النساء والشباب يتحملون وطأة تداعيات هذه الفجوة. ويتطلب تحقيق تعاف شامل للجميع تعاونا عالميا واهتماما بكل حلقة من حلقات السلسلة: إطلاق مشروعات للاستفادة من مبتكرات التكنولوجيا كمُحرِّك لدعم ريادة الأعمال للنساء، وإنشاء شبكة عالمية من المراكز لتعزيز المعرفة الرقمية، وتيسير الوصول إلى التقنيات الجديدة والناشئة للناس جميعا. وسيناقش المتحدثون في الجلسة سبل تحقيق التحول الرقمي لمجتمعاتنا من خلال التعزيز المتساوي والمنصف للمعرفة الرقمية، والسبب في أن سد الفجوة الرقمية للنساء والشباب جزء رئيسي من تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

  • ناريا سانتا لوسيا، المديرة العامة، الشمول الرقمي والمشاركة المجتمعية الأمريكية، المؤسسات الخيرية لميكروسوفت، ميكروسوفت
  • ناميتا داتا، مديرة البرامج، تحالف حلول تشغيل الشباب، الوظائف، مجموعة البنك الدولي
  • آمنة حبيبة، مؤسِّسة مركز الإبداع العالمي
  • قرة العين حسين، المديرة التنفيذية لمركز الإبداع العالمي
  • غلوريا فاتاكي، مديرة Trace Congo، مندوبة في قمة البنك الدولي للشباب 2019
  • مدير الجلسة: دومينيك تشيمباكالا، مذيعة تلفزيونية فائزة بالعديد من الجوائز، TV5 Monde
جدول الأعمال 10 يونيو/حزيران

بالإضافة إلى الخسائر في الأرواح التي لم يسبقها مثيل، كانت هناك خسائر اقتصادية، نوجزها فيما يلي: زيادة معدل البطالة، انهيار منشآت الأعمال، انتكاسات لجهود التخفيف من الفقر، تعطل أنظمة البنية التحتية، وغيرها من العواقب والتداعيات واسعة النطاق. ومن شأن تحقيق تعاف اقتصادي قادر على الصمود أن يؤدي إلى خلق الوظائف، والاستثمار في البشر، والتركيز على إعادة البناء على نحو أفضل ومستدام وشامل للجميع. وسيبدأ المتحدث الرئيسي اليوم الثاني للقمة بمناقشة بشأن جعل الرخاء في صميم عملية تعاف قادر على الصمود.

  • مختار ديوب: المدير المنتدب ونائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة التمويل الدولية

 

لقد تبنَّت الشركات ومؤسسات الأعمال مفهوم "التخضير" ومراعاة اعتبارات البيئة باعتماد المبادئ الأخلاقية وممارسات الأعمال التي تعطي أولوية للبشر وكوكب الأرض والأرباح من خلال اتخاذ قرارات رشيدة من المنظور البيئي، واتباع ممارسات تكفل الاستدامة، واستكشاف البدائل المراعية للبيئة في بناء الاقتصادات. وسيناقش المتحدثون السبب والسبل لتهيئة وظائف خضراء مراعية للبيئة، وإتاحة الحصول على سندات خضراء، والتعاون بين القطاعين العام والخاص باعتبارها عوامل أساسية في تمويل الاستثمارات، والنهوض الاقتصادي والتقدم البشري، والتمكين، وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

  • ماريلين جيسي، المديرة العامة، رئيسة القطاع العالمي للحوكمة البيئية والاجتماعية في أسواق رأس المال وأدوات الدين، جيه بي مورجان
  • ماركوس وليامز، مدير قطاع الطاقة والصناعات الاستخراجية في الوكالة الدولية لضمان الاستثمار
  • لي سينغ هينغ، المؤسِّس المشارك لمنظمة Green Collar Careers، والمؤسِّس والرئيس التنفيذي لمؤسَّسة Green Nudge
  • ديبو أديناي، الرئيس التنفيذي ومسؤول الاستدامة الأول، مؤسسة CENGSSUD لخدمات الاستدامة
  • مدير الجلسة: نينو لازاريا، استشاري، مندوب في قمة البنك الدولي للشباب 2019 

منذ عام 2015، استضافت مجموعة البنك الدولي، بالشراكة مع كلية إدارة الأعمال بجامعة بنسلفانيا، مبادرة أفكار للعمل (I4A)، وهي مسابقة سنوية للمهنيين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 35 عامًا. محادثة بين الشباب ويسعى إلى تشجيعهم على المساهمة بصوتهم في محادثة التنمية. سيكرم حفل توزيع الجوائز الفائزين السبعة العالميين في مسابقة 2020.

المتحدث الرئيسي: ماري بانجيستو، المديرة المنتدبة لشؤون سياسات التنمية والشراكات بالبنك الدولي.

المنسق: السيد دجورجيجا بيتكوسكي، محاضر وكبير زملاء مدرسة وارتون

المتحدث: السيد Djordjija Petkoski، محاضر وزميل أول ، كلية وارتون للأعمال بجامعة بنسلفانيا

الفائزون السبعة بأفكار للعمل هم:

  • يقترح فريق KABIOF في بوروندي ، بقيادة دلفين كاز البالغة من العمر 25 عامًا ، فحمًا صديقًا للبيئة مصنوعًا من النفايات الصلبة القابلة للتحلل الحيوي للمساعدة في معالجة إزالة الغابات وإعادة تدوير النفايات المعدنية والبلاستيكية ، مع مكافحة تلوث الهواء الداخلي.
  • من نيجيريا ، يقدم Dronagro ، بقيادة فرانسيس مادواكور البالغ من العمر 26 عامًا ، استخدامًا مبتكرًا لتكنولوجيا الطائرات بدون طيار لمساعدة المزارعين على اتخاذ قرارات أفضل بشأن استخدام المبيدات الحشرية لتوفير المال والوقت والموارد.
  • من مصر ، قام مهند هشام البالغ من العمر 28 عامًا وفريقه بتطوير "فلتر Buy me" القابل لإعادة التدوير والاستخدام - وهو فلتر مياه خزفي يزود المجتمعات الريفية بالمياه النظيفة.
  • يقوم Cormo Alimentos من تشيلي ، بقيادة ماريا فرانسيسكا سيلفا البالغة من العمر 33 عامًا ، بتحويل السيقان والأوراق والبذور وقشور الخضروات المهملة إلى منتجات صحية ذات قيمة غذائية عالية لتقليل هدر الطعام.
  • منصة Angel + الصينية ، بقيادة ليشا تشو البالغة من العمر 31 عامًا ، هي منتدى مجتمعي عبر الإنترنت يوفر للأطفال والمراهقين المشورة والدعم العلاجي ، لا سيما أثناء جائحة COVID-19.
  • في باكستان ، يجمع كتاب "تعزيز معرفة القراءة والكتابة والحساب" عدنان أحمد قريشي البالغ من العمر 32 عامًا بين التكنولوجيا المبتكرة وحلول التعلم البسيطة والفعالة من حيث التكلفة للأطفال ، مما يوفر دروسًا رقمية.
  • في جمهورية مقدونيا الشمالية ، يستخدم فريق إيلينا بوزينوفسكا ، البالغ من العمر 19 عامًا ، Walkiie تقنية تطبيقات الجوال للتواصل مع الأصدقاء أو العائلة أو المدرسين أو المتطوعين من ذوي الاحتياجات الخاصة ، ودعمهم لمتابعة أنشطة جديدة أو جدولة مهام محددة.

من العوامل الأساسية للتنمية البشرية والنمو الاقتصادي حالة أنظمة البنية التحتية: تحديد مستوى أداء المجتمعات، وإمكانية التكيف مع الاحتياجات المتغيرة، ومقاومة الكوارث. ويساعد وجود مرافق بنية تحتية قادرة على الصمود على تحقيق الترابط بين الناس على الأصعدة المحلية والوطنية والعالمية، وتحسين الأحوال المعيشية، والنهوض بمستويات الصحة والسلامة. ومع تطلع الحكومات في أنحاء العالم إلى التعافي من الجائحة وإعادة البناء على نحو أفضل، لا يمكن إنكار أن احتياجات البنية التحتية تأتي في صميم التعافي القادر على الصمود لتلبية احتياجات الناس والتصدي لتحديات التغير المناخي. وفي الواقع، في عصر تتضاعف فيه المبتكرات والتقنيات، يمكن تنفيذ الحلول من أجل إقامة بنية تحتية تتسم بقدر أكبر من الاستدامة ومراعاة الاعتبارات البيئية. ولتحقيق هذه الغاية، أصبح من الضروري أكثر من ذي قبل الاستثمار في البنية التحتية، وتمتلك الحكومة بالتعاون مع القطاع الخاص الأدوات اللازمة لتيسير التمويل للبنية التحتية المستدامة.

  • بابلو فاجنزيلبر، القائم بأعمال نائب الرئيس ومدير شؤون الإستراتيجية والعمليات في قطاع الممارسات العالمية للبنية التحتية، البنك الدولي
  • بيلين ماركوس، الرئيس مؤسسة VINCI Highways
  • ميغيل أنتونيس، مدير قطاع المدن والدول والحكومات المحلية الذكية | الخدمات الحكومية والعامة، النقل والضيافة والخدمات والسيارات، مؤسسة ديلويت Deloitte
  • ياسمين سامانتر، محللة شؤون الطاقة في أفريقيا، وكالة الطاقة الدولية
  • مدير الجلسة: أونيال ماسامبا، محلل تقرير ممارسة أنشطة الأعمال (البنك الدولي)، مندوب في قمة البنك الدولي للشباب 2019

تدعو مسابقة الإبداع الاجتماعي رواد الأعمال الشباب في كل أنحاء العالم إلى عرض حلولهم من أجل تحقيق تعاف قادر على الصمود من جائحة كورونا للبشر ولكوكب الأرض. ومع أن أكثر من 700 فريق دخلت المسابقة، فإنه لم يتم اختيار سوى خمسة من أفضل الفرق لعرض حلولهم في بث حي خلال قمة الشباب.

  • مدير الجلسة: إيشا شارما، استشارية (مؤسسة التمويل الدولية)
  • المتسابقون الذين وصلوا إلى التصفيات النهائية:
    • Aeloi Technologies - تيفاني لونغ وسونيكا مانندار (نيبال)
    • Aircool Africa - تشارلز موهانغازي (أوغندا)
    • Project Baala - سمية دبريوال (الهند)
    • EcoAct Tanzania - كريستيان مويجاغي (تنزانيا)
    • Clafiya - إيتورو إينويو وجيني نوكويو (نيجيريا)
  • المُحكِّمون:
    • السيدة لورين بير، مديرة الابتكارات على نطاق واسع، مؤسسة Chemonics
    • بايال دلال، النائبة الأولى للرئيس لشؤون التأثير الاجتماعي، الأسواق الدولية، مركز ماستركارد للنمو الشامل للجميع

اقرأ التعليقات أدناه!

تم اختتام هذا الحدث.

ابق على اطلاع بالأحداث القادمة

Language: