قمة مجموعة البنك الدولي للشباب لعام 2019 مدن أكثر ذكاءً لمستقبل قادر على الصمود

شاهد الاعادة

قمة مجموعة البنك الدولي للشباب لعام 2019 مدن أكثر ذكاءً لمستقبل قادر على الصمود

تابعوا الحدث على تويتر باستخدام #wbgyouthsummit

جدول الأعمال متاحة  هنا

المدن هي أماكن الفرص: يتحقق 80% من إجمالي الناتج المحلي العالمي في المدن، مما يساعد مئات الملايين من الأشخاص على الخروج من وهدة الفقر المدقع. وخلال العقود الأخيرة، أصبحت المدن نقاط جذب للمواهب والاستثمارات، وللشباب الذين يسعون إلى تحقيق مستقبل مزدهر.

إن الفرص الواعدة التي تتيحها المدن تحفز على النمو السكاني غير المسبوق، ولاسيما في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل. واليوم، يعيش أكثر من 4 مليارات نسمة في مختلف أنحاء العالم في المدن، وهو ما يزيد على نصف سكان العالم. وبحلول عام 2030، سيعيش ثلثا سكان العالم في المدن، وسيكون ثلث سكان العالم في مدن يبلغ عدد المقيمين فيها مليون نسمة أو أكثر.

وتفرض سرعة التوسع العمراني بهذا الحجم تحديات لا مثيل لها. فالكثافة السكانية المتزايدة، والصدمات الناتجة عن الضغوط البيئية، وتنامي الطلب على البنية التحتية، وتزايد توقعات المقيمين والزوار بتقديم خدمات تحسن جودة حياتهم، يجب التعامل معها جميعًا - وبتكلفة مستدامة.

وبغية تلبية احتياجات سكان يتزايد عددهم بسرعة وهم أصغر سنًا ومولعون بالتكنولوجيا الرقمية، يجب علينا توسيع حدود تفكيرنا الحالي لخلق فرص مستدامة لمدننا للعمل على نحو أكثر ذكاءً مما هي عليه اليوم. ومن الممكن الاستفادة من التكنولوجيا الذكية لتهيئة بيئات مواتية للابتكار والتنمية الاقتصادية المستدامة، ومستويات المعيشة المرتفعة، وتحسين جميع جوانب الحياة المجتمعية.

وفي هذا السياق، توفر قمة الشباب التي تنظمها مجموعة البنك الدولي لعام 2019 منصة للشباب في جميع أنحاء العالم للمساهمة في النقاش العالمي وللتعلم بفعالية كيفية تطوير المفهوم إلى حل يتمثل في مدينة ذكية. وتسعى هذه الحلول إلى التصدي للمشكلات التي تكمن في تداخل التكنولوجيا والبنية التحتية والتنمية البشرية والتنمية المستدامة للمدن، مما يؤثر على مستقبل شبابنا والأجيال القادمة.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة هذا الموقع: https://www.worldbank.org/en/events/2019/08/22/world-bank-youth-summit-2...

اقرأ التعليقات أدناه

تم اختتام هذا الحدث.