Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

حافظ غانم

نائب الرئيس ، أفريقيا

بدأ حافظ غانم، وهو مواطن مصري فرنسي، مهام عمله الجديد نائبا لرئيس البنك الدولي لشؤون منطقة أفريقيا اعتبارا من الأول من يوليو/تموز 2018. يقود الدكتور غانم، وهو خبير في مجال التنمية يتمتع بأكثر من 30 عاما من الخبرة، محفظة إقليمية نشطة تتألف من أكثر من 600 مشروع يزيد إجمالي قيمتها على 71 مليار دولار.

وتحت قيادته، يساند البنك الدولي جهود النمو الشامل والحد من الفقر بتمويل مشروعات تعمل على: تعزيز رأس المال البشري، ودعم تنمية القطاع الخاص، ورفع مستوى الإنتاجية الزراعية، و تحسين فرص الوصول إلى مرافق البنية التحتية، وبناء القدرة على مواجهة التغيرات المناخية، وتشجيع التكامل الإقليمي. ويأتي في صميم رؤيته لمنطقة أفريقيا: تكثيف المساعدات المقدمة للدول الهشة والمتأثرة بالصراعات، وتشجيع المساواة بين الجنسين، وإتاحة الفرص الاقتصادية للشباب.

قبل تعيينه نائبا لرئيس البنك الدولي لشؤون منطقة أفريقيا، عمل الدكتور غانما نائبا لرئيس البنك لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال الفترة من 2015 و 2018، حيث أشرف على عمل البنك في 20 بلدا. قبل ذلك، عمل الدكتور غانم زميلا أول في برنامج الاقتصاد العالمي والتنمية بمعهد بروكينغز، حيث قاد مشروع الاقتصادات العربية الذي ركز على دراسة أثر التحول السياسي على التنمية الاقتصادية للدول العربية.

وخلال الفترة بين عامي 2007 و 2012، شغل منصب مساعد المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)، حيث كان مسؤولا عن إدارة التنمية الاقتصادية والاجتماعية والعمل التحليلي المتعلق باقتصاديات الزراعة والأمن الغذائي، والتجارة والأسواق، والمساواة والإنصاف بين الجنسين، والإحصاءات. وفي سياق اضطلاعه بمهام منصبه، قام الدكتور غانم ونظيره بمنظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي بتنسيق جهود إعداد توصيات المنظمتين الدوليتين التي رُفعت لاجتماع مجموعة العشرين عام 2011 بشأن كيفية التصدي لأزمة الغذاء العالمية. وقاد غانم أيضاً جهود الإصلاح بلجنة الأمن الغذائي العالمي لجعلها أكثر شمولا واستجابة لاحتياجات مختلف البلدان.

بدأ الدكتور غانم العمل في البنك الدولي في عام 1983 في برنامج المهنيين الشباب. وعلى مدى 24 عاما (1983 - 2007)، شارك خلالها في عمليات البنك ومبادراته في أكثر من 20 بلدا في مناطق أفريقيا، وأوروبا وآسيا الوسطى، والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وجنوب شرق آسيا. ومن بين المناصب التي شغلها غانم في البنك الدولي سابقا: المدير القطري لنيجيريا حيث قاد فريقا متعدد الجنسيات ضم أكثر من 100 مهني، وأدار محفظة تصل قيمتها إلى 1.5 مليار دولار من قروض البنك؛ والمدير القطري لمدغشقر وجزر القمر وموريشيوس وسيشل؛ ورئيس قطاع الاقتصاد العام والسياسة التجارية في منطقة أوروبا وآسيا الوسطى.

وللدكتور غانم العديد من المطبوعات والبحوث المنشورة في المجلات الدورية المتخصصة، وكان عضوا في فريق البنك الدولي المكلف بإعداد مطبوعة تقرير عن التنمية في العالم لعام 1995.

وهو يحمل شهادة البكالوريوس وحاصل على درجة الماجيستير في الاقتصاد من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، ودرجة الدكتوراه في الاقتصاد من جامعة كاليفورنيا- ديفيس، وهو يتحدث اللغات العربية والإنجليزية والفرنسية بطلاقة.